ترأس وزير المالية سالم صالح بن بريك، اليوم، اجتماع اللجنة الاشرافية لإعداد خطة الانفاق للموازنة العامة للدولة  للنصف الاول (يناير _ يوليو) للعام ٢٠٢١م. وناقش الوزير بن بريك خلال اللقاء الذي عقد في ديوان وزارة المالية بالعاصمة المؤقتة عدن، مع اللجنة المحددات العامة والسياسات  والاسس التي تم الاعتماد عليها في إعداد خطة الانفاق العامة للدولة، والتي بموجبها تعكس توجيهات وأولويات الحكومة في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد.    وشدد وزير المالية على أهمية ترشيد الانفاق الحكومي، مع مراعاة استيعاب الالتزامات الحتمية التي يجب الايفاء بها.   وأكد وزير المالية بأن الخطة تتمتع بالمرونة ويتم  اعدادها بطريقة فنية ومدروسة لمواكبة البرنامج العام للحكومة وبما ينعكس مباشرة  على حياة ومعيشة المواطنين وتلبية خدماتهم  الأساسية وتفعيل كافة أجهزة الدولة.   وخلال الاجتماع طرح أعضاء اللجنة الاشرافية من وزارات المالية والتخطيط والادارة المحلية والخدمة المدنية عدداً من المقترحات والآراء حول خطة الانفاق العامة وملائمتها للجوانب الاقتصادية والإنسانية والتنموية، وفقا للتوجهات العامة للحكومة.